الانتخابات ومشكلة النظام السياسي الفلسطيني

بقلم جبريل محمد هل يمكن تحديد تعريف واضح لمفهوم النظام السياسي الفلسطيني، أي ما هو هذا النظام وأين حدوده ومجاله في ظل الواقع الفلسطيني المعقد بين وطن وشتات وبين تقسيمات داخل الوطن نفسه؟ هل ما تديره السلطة المحدودة الصلاحيات في الضفة والقطاع دون القدس هو النظام السياسي الفلسطيني؟ أم أن المنظمة التي انتزعت الاعتراف العربي …

ثورة 23 يوليو: نقطة مفصلية في التاريخ العربي

تصادف اليوم ذكرى مرور68 عاماً على ثورة 23 يوليو في مصر، كما صادف في يوم 14 يوليو ذكرى ثورة العراق على الحكم الملكي فيه لينتهي إلى الأبد. لقد قامت الثورتان عبر انقلاب عسكري أطاح بحكمين ملكيين فاسدين ومرتبطين بالاستعمار. لكن طبيعة هذه الانقلابات لم تكن مجرد انقلابات عسكرية أزاحت ملكاً ونصبت حاكماً، إنما توفرت لها …

غسان كنفاني: حين تنتمي الثقافة لوجع المقهورين

يصادف اليوم الذكرى الثامنة والأربعين لاستشهاد الكاتب والمثقف الفلسطيني الشهيد غسان كنفاني. فجّر العدو غسان كنفاني في ضاحية الحازمية ببيروت يوم الثامن من تموز عام 1972، ليتناثر جسده شظايا في الهواء، ولينتشر فكراً وممارسة في روح أجيال لا زالت تقتات على ما كتبه من أدب وفن وفكر. لعلنا في ذكرى استشهاده نتمثل ما قال: “إننا …

الثلاثاء الحمراء… جمرة أطلقت شرارة ثورة 1936

يصادف اليوم الثلاثاء (17/06/2020) الذكرى التسعون لإعدام أبطال ثورة البراق محمد جمجوم وعطا الزير وفؤاد حجازي. اندلعت أحداث ثورة البراق في 16/08/1929 إثر التظاهرة والصلاة الاستفزازية التي قامت بها حركة “بيتار” الصهيونية[1] أمام حائط البراق في اليوم السابق. بعدها بيوم وكان عيد المولد النبوي نظم الفلسطينيون مسيرة حاشدة انطلقت من المسجد الأقصى احتجاجاً على المساس …

مجتمع البحث الفلسطيني يفقد اثنين من أهم باحثيه

فقدت الحركة الفكرية والثقافية والبحثية الفلسطينية كلاً من الباحثين المتميزين والمبدعين، واللذان أسهما في إثراء المكتبة الفلسطينية ومراكز الأبحاث بإنتاجهما الفكري وهما الدكتور حسين أبو النمل والباحث خالد عايد. لقد عمل الاثنان كباحثين رئيسيين في مؤسسة الدراسات الفلسطينية وفي مركز الأبحاث االفلسطيني وساهما في تقديم أبحاث جادة ومميزة سواء في الاقتصاد أو دراسات الاستيطان أو …

الفيروس المعولم وشوفينية النيوليبرالية تجاه العمالة المهاجرة

كشف وباء كوفيد 19 المستجد حقيقة وجوهر الرأسمالية التي لا ترى في العمال سوى موضوعاً لخلق فائض القيمة الذي يتكدس في خزائنها، فإذا ما تعطلت قوة العامل الخالقة لفائض القيمة يصبح غير ذي شأن وبلا قيمة، سواء كان ذلك بشيخوخته أو مرضه أو إعاقته، أو وجود كارثة طبيعية. هذه هي حقيقة الرأسمالية فكيف الأمر بالنسبة …