الخميس, يونيو 4, 2020

التنمية

يتبنى بيسان مفهوما تنمويا تقدميا يركز على الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للمجتمع الفلسطيني بشكل عام والفقراء والمهمشين بشكل خاص، كما تقوم فلسفة بيسان التنموية على المبادرات التنموية التي تجمع بين التحرر الوطني والتقدم الاجتماعي والديمقراطية ساعيا بذلك الى تعميم مفاهيم السيطرة على الموارد الوطنية واستغلالها بما يوفر العدالة الاجتماعية. قدم بيسان العديد من المبادرات خلال برامجه المختلفة سواء في مجال البحث والنشر، أو عقد المؤتمرات والحلقات الدراسية واستهدف أكثر من قطاع اقتصادي في فلسطين. يعتمد بيسان في رؤيته التنموية خطًا نقديًا للاتجاهات التنموية التي تسلكها الحكومة الفلسطينية، كما ينتقد مظاهر الفساد في الادارة الحكومية وعدم التوازن في توزيع الموارد على القطاعات المختلفة، ويقدم بديلا تنمويا يعطي الإنتاج واستثمار الموارد الوطنية المتاحة فيه أولوية على الاستهلاك والسياسات الاقتصادية النيوليبرالية. يربط بيسان بين هذه التوجهات وضرورة بناء شبكة حماية اجتماعية عادلة تشمل كافة فئات المجتمع الفلسطيني، كما يرفض المشاريع التنموية التطبيعية مع دولة الاحتلال او شركاته ، مؤكدا على ضرورة الاعتماد على الذات وفق مفهوم التنمية من اجل الصمود.

Bisan Centerhttp://www.bisan.org
يعمل مركز بيسان من أجل دعم صمود الشعب الفلسطيني من خلال المساهمة في بناء مجتمع مدني فاعل، ويعمل من أجل نشر نماذج تنموية مشاركة مبنية على العدالة الاجتماعية، المساواة والديمقراطية وحقوق الإنسان واحترام الحريات الفردية والجماعية.

آخر المقالات

مجتمع البحث الفلسطيني يفقد اثنين من أهم باحثيه

فقدت الحركة الفكرية والثقافية والبحثية الفلسطينية كلاً من الباحثين المتميزين والمبدعين، واللذان أسهما في إثراء المكتبة الفلسطينية ومراكز الأبحاث بإنتاجهما الفكري وهما الدكتور حسين...

“كرنفال الكورونا”: كيف احتفينا بالفايروس؟

في سياق الظروف الراهنة بما يتعلق بالانتشار العالمي لفيروس كوفيد-19 والملقب شعبيا بفيروس كورونا، ظهرت مؤخراً على وسائل التواصل الاجتماعي وعلى...

الفيروس المعولم وشوفينية النيوليبرالية تجاه العمالة المهاجرة

كشف وباء كوفيد 19 المستجد حقيقة وجوهر الرأسمالية التي لا ترى في العمال سوى موضوعاً لخلق فائض القيمة الذي يتكدس في...

الصحّة مقابل الحريّة

في عام 2018 أصدرت غالوب العالميّة، تقريرها السنوي الثاني والأربعين، بعنوان صوت الناس، الذي استطلع آراء 58 دولة حول العالم. وتحت...